www.amude.com
   كردي - عام - مستقل - www.amude.com   Kurdî Deutsch
 
27.09.2004 - 22:39 [ قرأت هذه المادة 2323 مرة ] [ طباعة ]
----------------------------------------------------------------------------------

المخرج الكوردي بهمن قوبادي يفوز على عمالقة الفن السابع

شاخوان ادريس

في ختام حفل توزيع جوائز مهرجان سان سيباستيان الاسباني السينمائي العالمي ال52 (2004 ) في مدريد..
_ الكورد يفوزون بالجائزة الذهبية الكبرى عن جدارة.
- المخرج الكوردي بهمن قوبادي يفوز على عمالقة الفن السابع.
- الفيلم الكوردي ( السلاحف تستطيع الطيران) يصيب المشاهدين بالذهول لروعته، ووصفته لجنة التحكيم بالمدهش وبأنه استحق الجائزة الكبرى عن جدارة.

برغم المنافسة الشديدة بين كبار عمالقة الفن السابع في مهرجان سان سيباستيان السينمائي العالمي ال 52 والذي اختتم عروضه وتمت توزيع الجوائز السبت الماضي 25 من الشهر الجاري، خطف الفيلم الكوردي( السلاحف تستطيع الطيران) للمخرج الكوردي بهمن قوبادي، الأضواء من جميع الافلام المشاركة وليس هذا فحسب بل انه استفرد بالجائزة الذهبية الكبرى عن جدارة وسط تصفيق الحضور في قاعة توزيع الجوائز، خصوصاً من نجوم السينما العالمية ( النجم جف بريدجز، والنجمة السينمائية فانيسيا ريدغريف)، والعديد من نجوم العالم. كوردستان التي تشهد الان نهضة فنية سينمائية واعدة اصبحت مثار جدل في اوساط المحافل السينمائية العالمية، اذ تم خلال هذا العام انتاج عدة افلام سينمائية كوردية وبميزانيات ضخمة ومازال العمل مستمراً حد هذه اللحظة وفي الاعداد القادمة سنسلط الضوء على مجموعة من الافام السينمائية الكوردية التي انتجت هذا العام في كوردستان، ومن قبل مخرجين كورد.
عرض الفيلم الكوردي"السلاحف تستطيع الطيران" في المهرجانَ بعد تسعة أيامِ مِنْ عرض فيلم وودي ألين "مليندا ومليندا" والذي فاز بتكريم خاص لوودي الن عن مجمل اعماله.
قوبادي الكوردي الذي احدث ضجة في السينما العالمية بعد ان رَبحَ جائزةً في مهرجان كان السّينمائي عام 2000 عن وقت لثمالة الخيول وفي شيكاغو وعام 2002.
في احدى قرى كوردستان العراق وعلى الحدودِ بين إيران وتركيا، يتابع القرويون الكورد بشغف وخوف وحيرة اخبار الحرب بين الولايات المتحدة والنظام العراقي، الوسيلة الوحيدة للأطلاع على اخر تطورات وملابسات هذه الحرب الوشيكة هي القنوات الفضائية التي غزت القرى الكوردية، لذلك يعمل اهالي القرية للحصول على هذا الجهاز الذي يمكن ان يقربهم من الاخبار المتعلقة بالحرب الوشيكة، وفي هذه الاثناء تصل الى القرية امراة مع اختها الاصغر والتي هي ام لطفل مشوه ينذر اهالي القرية بأن الحرب تقترب اكثر فأكثر
ولد بهمن في مدينة بانه الكوردية في ايران عام 1969، في بداية شبابه عمل في احدى محطات الاذاعة، ثم ذهب الى طهران ليدرس السينما الاانه لم يكمل دراسته هناك. بين اعوام 1995 1999 اخرج حوالي عشرة افلام قصيرة ونال عنها العديد من الجوائز المحلية والعالمية، عام 2000 غامر وجمع اموالاً من خلال بيع كل مايملك من ممتلكات وصنع اول افلامه الروائية الطويلة والتي كانت بعنوان( وقت لثمالة الخيول) واستطاع ان يفوز بجائزة الكاميرا الذهبية في مهرجان كان السينمائي 2000 وبجائزة مهرجان شيكاغو السينمائي في الولايات المتحدة. بعدها قدم فيلمه الثاني والذي كان بعنوان ( اغنيات من بلادي كوردستان) والتي غير عنوانها فيما بعد بناء على طلب من شركات التوزيع السينمائية الامريكية ومنها شركة ميراماكس الى ( ضائع في العراق).
ونال الفيلم عدة جوائز مهمة في عدد من المهرجانات السينمائية والاهم منها ان الفيلم عرض في دور السينما الامريكية والاوربية وبنجاح تجاري وفني كبيرين.
اما الفيلم الجديد لقوبادي والذي صوره في اقليم كوردستان وبتوصية ودعم من رئيس حكومة اقليم كوردستان العراق السيد نيجيرفان البارزاني، فأنه يكتسح المهرجانات الواحد تلو الاخر، ومن المتوقع جداً ان يخطف جائزة اوسكارافضل فيلم اجنبي في حفل توزيع جوائز الاوسكار الذي سيقام العام المقبل.
اما غوران بسكاليفتج الصربي فهو من مواليد 1947 ، سبق له ان صنع 30 فيلماً وثائقياً و14 فيلماً روائياً والذي شارك في المهرجان بفيلمه الرائع( حلم ليل منتصف الشتاء) فقد فاز بجائزة هيئة التحكيم الخاصة، والفيلم تدور قصته حول نوع من العلاقة العاطفية التي تنمو في اجواء الحرب الطائفية والاثنية بين امرأة واحد الجنود، وتتصاعد وتيرة الصراع النفسي الانساني بأزدياد الصراع الدموي الفتاك والحروب التي تهدر كل القيم الانسانية، حيث يعود احد الجنود من الحرب ليجد ان بيته يسكنه اناس لاجئون فروا من القتل والتنكيل وتنمو علاقة حب بينه وبين الارملة التي سكنت بيته .وذهبت جائزة افضل ممثلِ إلى أولريك تومسون لدوره في الفيلم الدنماركي "إخوةِ" والذي تدور احداثه عن الحرب في افغانستان، وفازت الممثلة الدنماركية كوني نلسن بجائزة افضل ممثلة في دور رئيس عن ادائها زوجة الجندي الذي يحارب الارهاب في افغانستان في نفس الفيلم، ويعاني الزوجان من الام الفراق وبأختلاف وجهات نظرهما الى الاحداث المحيطة بهما كما يعانون من عدم وجود طرق للأتصال وهما في مواجهة حضارة غريبة عليهما وهي الحضارة الشرقية.
جائزة الكأس الفضية لأفضل اخراج فازت بها الصينية خوا جنكلي عن فيلها "رسالة مِنْ إمرأةِ مجهولةِ" القصة تدور حول رجل في اواخرالاربعينيات، نزيه في عمله وفي علاقاته الاسرية وهو بمثابة القدوة في عائلة كبيرة، تتحول حياته الى جحيم بعد ان تنتشر انباء عن انه اب لطفل من زوجة ثانية، فتتغير نظرة المجتمع اليه ولايعرف كيف يتصرف مع من هم حوله الذين يصدقون أي اشاعة يسمعونها. وبينما تزداد الاشاعات يصاب الرجل بمرض فقدان الذاكرة فيزداد الامر سؤاً.
هذا وكرم المهرجان النجم السينمائي الامريكي جف بريدجز بجائزة تقديرية عن مجمل اعماله الفنية.


لجنة التحكيم
تألفت لجنة تحكيم مهرجان سان سيباستيان السينمائي ال52 لهذا العام من:

1 - ماريو فاركاس لوسا ( رئيساً)
2 - يمينا بينو كوجي
3 - توم ديسيليو
4 - مارتا استيبان
5 - لورا مونتي
6 - ايدوار دي سيرا
7 - ديتو ديسينتازي




الافلام الفائزة في المسابقة الرسمية

_ الجائزة الذهبية الكبرى لأفضل فيلم: الفيلم الكوردي ( السلاحف تستطيع الطيران) للمخرج بهمن قوبادي.

- جائزة لجنة التحكيم الخاصة للمخرج الصربي ( كوران باسكلافيج) عن فيلمه ( حلم ليل منتصف الشتاء).
- الجائزة الفضية لافضل مخرج، للمخرجة الصينية ( خوا جينكلي) عن فيلمها ( رسالة من امرأة مجهولة).
- الجائزة الفضية لأفضل ممثلة في دور رئيسي للدنماركية كوني نلسن عن دورها في فيلم ( الاخوة).
- الجائزة الفضية لافضل ممثل في دور رئيسي للمثل الدنماركي اولريك تومسون عن دوره في فيلم ( الاخوة).
- افضل تصوير ل ( مارسيل زيسكند) عن فيلم ( تسعة اغنيات.
- افضل سيناريو ل ( جاي هيربيرت) من ايرلندا.


بريدك المجاني الخاص
اسم الدخول
كلمة السر

»  مستخدم جديد؟ اشترك الآن!


Google


صورة الاسبوع


www.amude.com | © 2000-2004 amude.com [ info@amude.com ]
destpêk | start: 26.09.2000